القيد بالبورصة المصرية

توفر البورصة المصرية سوقاً منظمايتميز بالكفاءة عبر تطبيق المعايير الدولية لقيد وتداول الأوراق المالية بما يمكن الشركات المقيدة من الحصول على التمويل المطلوب من خلال زيادة رأس المال أو من خلال إصدار سندات أو صكوك تمويل، وذلك بهدف التوسع في أعمالها

وتتمثل أهمية قيد الأوراق المالية في البورصة المصرية، والممثلة في الأسهم والسندات والصكوك وحقوق الاكتتاب، في توفير مكان محدد يمكن المستثمرون من نقل ملكياتهم فى الشركات المصدرة عبر نظام تداول آلى بالكامل

القيد بالبورصة المصرية يوفر

  • خيارات تمويلية متعدده
  • استثمارات اكثر من 2 مليون مستثمر مقيد
  • زيادة القدرة التمويلية بتكلفة تنافسية
  • علامة تجارية اكثر تميز
  • تفعيل اليات الادارة الرشيده عبر تطبيق قواعد الحوكمة للحد من المخاطر

كيف يتم قيد شركتك بالبورصة المصرية؟

تتطلب عملية القيد بالبورصة سلسلة من الاجراءات وتنقسم الى ثلاثة مراحل اساسية اولها الاعداد للقيد وتجهيز المستندات المطلوبة وتقديمها للادارة المختصة بالبورصة وتتوافر لدى البورصة قائمة من وكلاء القيد المتخصصين فى مساعدة الشركة فى كيفية انهاء اجراءات القيد بالبورصة، وفى حالة تفضيل الشركة لتقديم طلب القيد من خلال مفوض لديها دون الاستعانه بوكلاء القيد فان فريق عمل متخصص فى شئون القيد بالبورصة المصرية جاهز لمعاونه الشركة فى هذه المرحلة وما يليها من مراحل، ثم ثانياً تاتى مرحلة طرح الأسهم بغرض التداول بالبورصة وقبلها تقوم الشركة بنشر تقرير افصاح شامل بغرض الطرح بعد مراجعته وتنفيذ الطرح بالبورصة، ثم تاتى المرحلة الثالثة والاخيرة وهى تداول اسهم الشركة فى احد اسواق البورصة

خطوات القيد